• ×

08:46 صباحًا , الثلاثاء 24 أكتوبر 2017

- آخر تحديث 10-23-2017

ياصادق الفجر أنت الصبح والفلق

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بقلم: تغريد بنت محمد الدرعان*

بين عام منصرم

واستقبال عام جديد

واستحداث استراتيجيات ,

وتعديل منهج وإضافة مادة,

فالعلم معرفة والمعلم فن قائم بذاته.

يظل الشامخ الثابت بعملية التعليم وأساسها

هو ذاك الشخص المعطاء المتفاني الذي لا تفتر له همه

ولا يجف له عرق وحبر ,

في سبيل إنارة العقول وزيادة التحصيل المعرفي للطلاب.

كل الشكر للمعلم المخلص .. المجد في عمله .. المدرك لعظم دوره ..

شكراً من قلب كل أسرة أنت تسهم في جزء كبير بتربية أبنائها

شكراً من مجتمع أنت من يشكل في عقليات أبنائه ويربي بهم العقيدة والأخلاق

كل أيام السنة لا يفتر ذكرك إلا إن الخامس من أكتوبر خُصِّص كمساحة للتعبير فقط لا غير,

قال النبي صلى الله عليه وسلم (( صاحب العلم يستغفر له كل شيء حتى الحوت في البحر )).

تحية وتقدير على معلم الناس الخير.


* مشرفة الإعلام التربوي بتعليم الجوف

 0  0  62
التعليقات ( 0 )