• ×

09:06 صباحًا , الأحد 24 فبراير 2019

- آخر تحديث 02-23-2019

الإبداعُ الإداري ...كيف يبدع الموظف بعمله؟

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الإبداع:
هو استحداث شيء جديد مبتكر لم يسبق تنفيذه ويَتَسِمُ بالأصالة والحداثة والطلاقة والمرونة والملاءمة وقابل للتنفيذ والتوظيف والتطوير في استخدامات محددة سواء عمل فرد أو مجموعة.
الإبداع الإداري:
هو إجراء تحسينات في سياسات المؤسسة التعليمية أو أساليب العمل والمتابعة والمراجعة من وقت لأخر لضمان وصوله لأعلى مستوى من الجودة.
عرف بأنه: ابتكار آلية جديدة للعمل عن طريق التوظيف الأمثل للإمكانات المتاحة من أجل الوصول للهدف بأقل تكلفة وأسرع وقت ممكن.
فالموظف عنصرٌ هام في المؤسسة التعليمية ولهُ الدور الأمثل والفعال في إنجار الكثير من المهام الإدارية ولكن كيف نجعل الموظف يبدع في عمله؟
فالكثير من الموظفين لديهم كَمٌ كبير من المعارف والمهارات والإمكانيات الإبداعية ولكن بنفس الوقت لديه شيئاً من المعوقات الشخصية التي تحول دون قدرته على التعبير عن هذه القدرات والإمكانيات وكذلك قد يكون لديه معوقات إدارية (داخلية أو خارجية) تقف حاجزاً بينه وبين إظهار هذه القدرات والإمكانيات , فمن هنا ..على كل طرف في هذا (الموظف نفسه – المدير ) أن يبحث في هذه المعوقات ويقف عليها لمعالجتها , حيث أن الاستسلام هزيمة , خاصة أننا في عالم سريع التغير ويحتاج إلى صنع الأحداث بطريقة إبداعية وتوجيه هذه القدرات نحو تطوير المؤسسة , فالتقدم والتطوير مرتبطان بقدراتنا الإبداعية التي لابد أن تتماشى مع هذا التسارع .
فَالأَخْذُ بِيَدِ الموظفين للإبداعِ يساعدُ على اكتشافِ القدرات وبناء الثقة ودعم الأفراد وتحقيق الذات والشعور بالإنجاز والتميز والتغلب على أي ِ معوقات تحولُ بينه وبين هذه الامكانيات كما أنه يساعد الموظفين في الدخول في منافسات مع زملائهم على مستوى مدرسة أو منطقة أو وزارة , كما أنه يساعده في تحديد الأهداف والتصورات ويسعى لتحقيقها .
فدور المسؤول /
• إفساح المجال للموظف لتقديم أفكاره حين رغبته بذلك ودراستها والإقرار بها حين رؤية صحتها وسلامتها وجدواها مستقبلاً.
• إتاحة الفرص للموظفين للمشاركة في القرارات الإدارية؛ ليشعر الموظف بمسؤوليته حول كيان المؤسسة ويعمل على أهدافها , فإشراكه بالقرار يشركه في النجاحات.
• التحفيز والمكافآت لمنسوبي المؤسسة التعليمية ؛ لتحويل العمل من عمل لوظيفة فقط إلى شيء ممتع.
عندها سيشعر الجميع بالمسؤولية وتتفجر الطاقات الإبداعية الكامنة بدواخلهم ويتم توظيفها في العمل في تحقيق أهداف ورسالة ورؤية المؤسسة ...ونسأل الله التوفيق والسداد.

بقلم : جميلة بنت متعب العيادة

 1  0  166
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    02-01-2019 03:36 صباحًا مشرفة تربوية :
    بارك الله فيك أختنا جميلة العيادة وزادك من فضله
    الإبداع بين يديك خيوط ذهبية لا حدود لامتدادها ،تنتهزين الفرص وتحولين الفكرة إلى منجز يتحلى بحلة التميز والإبداع