• ×

06:11 صباحًا , الثلاثاء 21 مايو 2019

- آخر تحديث 05-15-2019

الطالب محمد الحمد يتأهل للتصفيات النهائية لأولمبياد إبداع 2019

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
سكاكا - محمد المغرق - تربوية الجوف هنأ المدير العام للتعليم بمنطقة الجوف الدكتور سعيد بن عبدالله الغامدي الطالب محمد بن سلطان الحمد من مدرسة العمرية الثانوية الأهلية في سكاكا ترشيحه للتصفية النهائية في الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي "إبداع 2019"، بالبحث الذي شارك به تحت عنوان "استثارة الفص الأيمن لمساندة الفص الأيسر لحل مسائل الرياضيات المتقدمة".

وقال الغامدي: "نفخر بطلابنا وطالباتنا الحاصلين على المستويات المتقدمة في جميع المسابقات العلمية والأدبية، وأثنى على إدارة الموهوبين على جهودهم، وعلى المدرسة بتحفيزها وتنمية وصقل مهارات الطالب العلمية، وعلى أُسرته فهي التي تمثل دور تكاملي في التنشئة واكتشاف المهارات لدى الأبناء وتقديم وسائل الرعاية اللازمة لتنمية قدراتهم ومواهبهم".

من جانبه، أوضح مدير إدارة الموهوبين الأستاذ فاضل بن غازي المالكي أن أهمية البحث الحالي تأتي في كونه من البحوث القليلة التي ركزت على تنمية المهارات العقلية والتحصيل الدراسي والوعي لدى طلاب المرحلة المتوسطة، وبين المالكي أن الطلاب المرشحين للتصفية النهائية سيحضرون برنامج تأهيلي لمعرض التصفية النهائية في جدة في الفترة من ٣-٥ جمادى الأول لعام ١٤٤٠هـ.

وقال قائد المدرسة الأستاذ فواز بن نايف العويضة "أبارك لأبني النجيب الموهوب محمد بن سلطان الحمد هذا الفوز الرائع، واستمر العمل في البحث عام ونصف، وأرى لهذا الطالب شأن كبير مستقبلاً".

وقال معلم الرياضيات في مدرسة العمرية الأهلية ومنسق فصول رعاية الموهوبين والمشرف على بحث الطالب الأستاذ محمد بن عبد المقصود عامر إن فكرة البحث المقدم من الطالب محمد جاءت بعد ملاحظة ضعف بعض الطلاب في حل مسائل الرياضيات وخاصة "مهارات التفكير العليا"، وبعد البحث والاطلاع على أسباب المشكلة وجد أن لكل من الفصين الأيمن والأيسر بالدماغ وظائفه، "وبالوقوف على السر وراء إجراء البعض للعمليات الحسابية الصعبة والمتقدمة والتي ربما تستغرق ثواني معدودة، وقد تحول أبناؤنا بعد تنشيط المخ من كونهم مقلدين في الاستخدام إلى مفكرين ومنتجين ومبتكرين".

وقال الطالب محمد سلطان الحمد إنه وبعد النقاش مع مشرف البحث الأستاذ محمد عامر، تم اختيار موضوعين ومن ثم تم اختيار هذا الموضوع لعلاج مشكلة يتطرق لها البحث.

وأضاف: "هدفنا من خلال هذا البحث إلى التأكد من تنمية الذكاء وتفاعل فصي المخ من خلال إجراء العمليات الذهنية والتمارين الخاصة بالقدرات العقلية وتفاعل الطلاب معها، وزيادة الطلاب القادرين على خوض المسابقات والتجارب العلمية والقدرات العقلية ذات العمق العقلي والتفكير الإبداعي من خلال تنمية فصي المخ".

وقال: "سعينا لحل هذه المشكلة تدريجياً ومنها تم وضع الأهداف والإجراءات وخطوات البحث وحدوده ومدته الزمنية وطريقة عمل التجارب على مدار عام ونصف ومن خلال التجارب التي أجريت 9 مرات على 70 طالب بما يعادل 360 تجربة من أجل الوصول لهذه النتائج، وجد أن نسبة 56% من الطلاب لديهم قصور في استخدام الفص الأيمن من الدماغ مما يؤثر على إجراء العمليات الذهنية التي تحتاج إلى عمق في التفكير".

وزاد: "أطمح لأن يصبح البحث كتاباً وأنا الآن أعمل على ذلك من خلال مشرفي، ليكون أكثر عمقاً وشمولية بما يخدم التعليم والمتعلمين في وطني".
بواسطة : خالد الراجي
 0  0  186
التعليقات ( 0 )